قصة عبدالهادي الهنداوي

سُئل سبتمبر 16 بواسطة fadel_94

قصة عبدالهادي الهنداوي ، يسر موسوعة عالم الحلول ان تقدم لكم قصة عبدالهادي الهنداوي ، وهي قصة حقيقة حصلت في جمهورية مصر العربية ، والتي تحاكي قصة رجل له زوجتان وكيف كان يعامل كل واحدة من زوجاته ، وتحمل الفكرة الكثير من العبر والدروس ، واسترجاع القيم التي اقتدينا بها من رسول الله صلي الله عليه وسلم في مسأله تعدد الزوجات ، وبناء علي ذلك نضع لكم قصة عبدالهادي الهنداوي كاملة .

قصة عبدالهادي الهنداوي

تعد قصة عبد الهادي الهنداوي من القصص الجميلة والمنتشرة بصورة كبيرة والتي يتم البحث عنها بشكل مستمر ، وهي ايضا قصة تتناول الكثير من القيم والاخلاق التي اقتبسناها من رسول الله صلي الله عليه وسلم ، اليكم القصة .

هذا الرجل كان متزوجا من النساء اثنين الأولى اسمها زينب "الثانية اسمها جميلة " 
ولكن كان يحب زوجته الثانية كثيرا 
كلما مرت الايام كلما ذات عشقا لها 
ولكن لم يبقي الحال كما هوا عليه 
ففي يوم من الايام كان عبد الهادي في العمل 
وقد إتصل به أحد أقاربه كي يخبره أن زوجته 
"جميلة" تحتضر

أهمل عبد الهادي العمل وذهب اليها مسرعا 
فوجدها علي فيراش الموت وقف أمامها مصدوما 
وهي تلفظ أنفسها الأخيرة فقالت له اعدني 
انك لاء تجفيني بعد موتي 
فرد عليها فقال هذا وعد عليا .. 
فافاضت روحها الي الله

عبد الهادي حزن حزن شديد علي فراقها 
فأخذ وعد علي نفسه ان يذهب كل صباح الي زيارتها
في قبرها كل يوم ..

وفي اليوم الثاني من دفنها ذهب بكرا مع طلوع الشمس 
الي قبرها وكانت المدافن في منطقة زراعية 
شبه خالية من السكان وكانت تبعد عن قرية عبد الهادي
مسيرة أربعة ساعات سير علي الأقدام 
فلما وصل الي قبرها كانت الصدمة الشديدة علي قلبه

إذ وجدها خارج قبرها والقبر منبوش عليها
وقف مذهول يتسئل فيه نفسه من الذي فعل هذا 
ومن يجرئ علي ان يفعل هذا غضب غضب شديد
وقد أعاد دفنها ثانيا وتوجه الي قريته يحمل الخبر
الي اهله ..

وفي اليوم الثاني ذهب لزيارتها مجددا 
فلما وصل الي قبرها وجده منبوش وجثت زوجته 
مقطوعة الساق وقف وجه محمر لاء يعلم من فعل هذا
ثم اقسم علي نفسه ليقتص من من فعل هذا 
ويشرب من دمه ويأكل من كبده 
عزم ان يبيت علي المقابر الليل كله 
فختار مكان متميزن وكان المكان شجرة عملاقة 
بجوار قبر" جميلة" زوجته فحمل سلاحه 
وكان عبارة عن بندقية ذات عيارين وحمل معه كشاف أيضأ 

ثم صعد الي اعلي الشجرة مع بداية الليل 
ظل منتظر وعيونه مثل البرق ينظر إلى جميع الاتجهات 
ينتظر وهوا احر من الجمر علي النار ينتظر
كي يعرف الشخص المجهول كي ينتقم منه أشد الانتقام 
مرت الساعة تلو الساعة وعبد الهادي منتظر 
حتي دقة الساعة الثانية بعد منتصف الليل 
اذ يرئ ..حينها....... زوجته الاوله متجه الى القبر فنظر عبد الهادى الى زوجته الاوله متعجب ماذا أتى بها فى مثل هذا الوقت المتأخر من الوقت 
فوجدها متجها لقبر زوجته لتطمئن على انها غير موجودة فظهر زوجها وسألها ماذا أتى بكى الى هنا فى مثل هذا الوقت أجابت عليه وهى فى رعشه وتوتر شديد لقد اشتقت اليها وجئت لزيارتها قال لها وهو ينظر باستغراب انتى تكذبين قالت نعم اكذب انا من فعل كل هذا بها انا الذى أخرجتها لتأكلها الثعالب والذئاب قال لها لماذا هل قصرت فى حقك يوما ً وماذا فعلت لكى هذا البرئيه قالت رأيتك تحبها اكثر منى وتهملنى وحتى سمعت وعدك لها وهى على فراش الموت لقد كنت تحبها اكثر منى ولا تعدل بيننا ولقد امرك الله بالعدل وانت أهملتنى وقال لها زوجها عبد الهادى لقد عدلت بينكم وانتى من اوصلنى الى ذلك انا احبها اكثر منكى بأهملك لى فقال لها مثل ما فعلتى بها سأفعل بكى وقتلها وترك الذئاب والثعالب تاكل من جسدها وتم القبض على عبد الهادى وتم إعدامه ما رائيكم فى القصه من المخطئ الزوج ام الزوجه

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبا بك إلى موقع عالم حلول التعليمي المجتمع العربي الذي يهتم بالإجابة على كل تساؤلاتك، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين والخبراء الجاهزون في كل وقت للإجابة موقع حلول موقع الحلول التعليمي

اسئلة متعلقة

0 إجابة
سُئل منذ 1 يوم بواسطة fadel_94
0 إجابة
سُئل منذ 1 يوم في تصنيف التسلية والترفيه بواسطة صدام
0 إجابة
سُئل منذ 3 أيام في تصنيف معلومات عامة بواسطة العمدة
0 إجابة
سُئل منذ 6 أيام بواسطة fadel_94
0 إجابة
سُئل منذ 6 أيام بواسطة fadel_94
0 إجابة
سُئل منذ 6 أيام بواسطة fadel_94
0 إجابة
سُئل منذ 6 أيام بواسطة fadel_94
0 إجابة
سُئل منذ 6 أيام بواسطة fadel_94
0 إجابة
سُئل منذ 6 أيام بواسطة fadel_94
...